كناب الكرد ودولة الخلافة الإسلامية .... جديد الدكتور أحمد محمود الخليل  ::::   أحبتي زوار موقع تيريج عفرين ..... قريباً سيعود الموقع إلى نشاطه السابق . ::::   آخر لقطات بعدسة تيريج عفرين .... شاهد الصور  ::::    شاهد الآن كليب تيريجن عفرين 4.... تيريج روج آفا - الجزء الرابع  ::::    آخر أخبار الطقس في عفرين .... اضغط هنا  ::::    الوديان في منطقة عفرين ... اقرأ المزيد  ::::    سياحة من تراثنا الشعبي ..... المضافات في منطقة عفرين ودورها الاجتماعي  ::::   أهلا بكم في موقع تيريج عفرين ....... Hûn bi xêr hatin :::: 
Wed - 23 / Aug / 2017 - 14:58 pm
 
 
http://www.tirejafrin.com/site/bayram.htm
عفرين في سطور » الألعاب التراثية في منطقة عَفرين

كِيسـُنْ جُـرَّيْ = السِّـكَّة القاضية Geesun CHurray
كِيسـُنْ جُـرَّيْ = السِّـكَّة القاضية Geesun CHurray

  • فريقان متساويا العـدد حسب اختيارهم ؛ 5×5 أو 6×6 أو أكثر ، أمامهم كومة من التراب بمثابة الحصن .. في حماية الواقف عليها مع الجنـود المحيطين به ، ويتم تحديد حماة الحصن بالقـرعة التالية :

ـ يُخْتارُ فريق الحماية بالقرعة .. على أساس العدِّ بأربع نبـراتٍ صوتية بين عنصرين من الفريقيـن يتفقان على عدد مرات العدِّ وفق الطريقة التالية :

يَعُدُّ أحدُهُما بالنغم الإيقاعي ـ يؤشر عند كل إيقاع إلى واحد منهما ـ :

[ شـُنْ ، كَـيرا Gaira . مَا فِـي  غـَيْرَا ] مـرة ، أومرتين فأكثر حسب الاتفاق ، وأيُّ فريق تنتهي به عبارة " .. غـيْرَا " ؛ فهو المكلَّفُ بحماية القلعة .

ـ فيختارون أمهرَهم للوقوف على كومة التراب ، لحماية حصنه من عدوان المعتدين ، ويُحيطُ به الباقون على مسافاتٍ غير بعيدة .. غير تاركين فرصةً لِعُبُور أفراد الخصوم . 

ـ ويتوزع فريق الهجوم على مسافات من عناصر الدفاع .

  •  تجري اللعبة بالخطوات التالية :

ـ تبدأ المبارزة من عناصر الهجـوم المنتشـرين حول عناصر الدفاع .. بالجَرْيِ السريع الخاطف قريباً منهم .. هذا من هنا ، وذاك من هناك .. يُغْرُون المُدافِعين بملاحقتهـم ، وهم حَذِرُونَ مِنْ لمْسَةِ أيْدِيهم ، ويستمرون هكذا ، ريثما يجد مهاجمٌ فرصة مواتية ؛ فينتهزها راكضاً بما أوتِيَ من قدرة ، يعبر الفراغ الحادث بينه وبين رفاقه من جبهة الدفاع منذراً : جُـ ـرْ رْ رْ رْ رْ رْ رْ رْ ...

فإن لم يلمسه أحدٌ أثناء عبوره ؛ يخرجْ عنصرُ الدفاع من اللعبـة خائباً ، ويكون فريقه قد خسـر جندياً منهم ؛ نتيجـة عدم حرصه ، والتباعد عن رفاقه دون حمايةٍ خلفيةٍ كافيةٍ .

أما إن لمَسَـهُ أحدُ الحُمَاة بيده ؛ فيكون فريق الهجوم قد خسر عنصراً من جنوده ؛ نتيجة تسَرُّعِهِ في المغامرة الفاشلة .

وتستمر عمليات الهجوم والملاحقة .. والخروج من إحدى الجبهتين .. إلى الخاتمة المزرية التالية .

  •  إن تمَكَّنَ أحدُ المهاجمين من التَّسَـلُّلِ على غفلـةٍ من المدافعين " وخاصة الحامي الرئيسي الواقف على الحصن " ، ووضع رجله على كومة التراب ؛ فإنه يطلق صَفَّارةَ الإنـذار : جــرْ رْ رْ رْ رْ رْ رْ رْ رْ رْ ... مُعْلِنـاً النصرَ المبـينَ على العدو .. واحتلال حصنهم الحصين ، فيكونون هم مكلفين بالدفـاع عن مكتسبهم " الحصن " بما أوتوا من قوة وشكيمة .

فتخور عزائم جبهة الدفاع ، ويتراجع أفرادها خائبيـن .. تلاحقهـم قذائف التوبيخ والجبن من المنتصرين والمتفرجين .

ثم يتأهبون من جديد بإجراء الهجمات المتوالية ؛ أملاً في استرجاع حصنهم من أيدي الغاصبين .. متبَنِّين أحدثَ التكتيكات .. للتفـريق بين أفـراد الخصم يصدحون بالجرجرات جـرْرْرْ .. ؛ إذا واتتهم الظروف . وإلا قد ينهزمزن ثانيـة .. فيتشتتون شرَّ تشَتُّتٍ .. لا تقوم لهم قائمة مرة أخرى .

  • وإذا ما تمكَّنَ الحُمَـاة من لمس المهاجمين واحداً بعد الآخر ... فإن عاقبة

المهانة تنعكس عليهـم ، ويُطرَدون من ساحات البطولة بؤساءَ جُبَنـاءَ صاغرين لمذلة الأعداء .

وقد تستمر اللعبة زمناً طويلا .. حسب قدرات الطرفين ، وإرهاقهم ،  فيضطرون إلى إعلان الهدنة ، وإيقـاف المعركة مؤقتاً ، مُرْجِئين إياها إلى يوم آخر .. يهددون بعضهم بعضاً .. ثم ينصرفون أحباءَ كأن لم تكن معركة .

طباعة طباعة  


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

إسمك :
المدينة :
عنوان التعليق :
التعليق :


 
عفرين في سطور » الألعاب التراثية في منطقة عَفرين

http://www.tirejafrin.com/index.php?page=category&category_id=204&lang=ar&lang=ar