تيريج عفرين

بادِرَة ٌ طيبة

فاجأنا السيد المغترب رجل الأعمال جركين علي شان نبو صاحب شركة " مجموعة شان التجارية"  ، احتفاؤه بأهل الفن وبمن أسهموا في الحفاظ على الفلكلور والتراث الشعبي في عفرين .  أقام السيد المغترب مأدبة َ غداء على شرفهم في مطعم الباسوطة " رأس النبعة " ، شارك فيها عدد من المغتربين ولفيف من الفنانين وعلى رأسهم فنان جبل الزيتون " بافي صلاح – زكريا دلشاد – عبدو محمد – خبات تيفور – الدكتور محمد عبدو – نيازي – علي شكاكي – الشاعر بريشان – بافه روني – قسم من كوما نوروز – الفنانة خناف – الملحن جمو – حيدر ناصر وجيلو – زانا عفريني – شاهيبان – عارف حبش – هوشنك – نشأت زيبار -  بعض المدعوين والمغتربين وإدارة موقع تيريج عفرين  " . أقيمت هذه المأدبة عربون وفاء وتقدير لجهود المخلصين من أبناء هذا البلد المعطاء ، كانت حقاً مفاجأة لم نكن نتوقعها ففي وقت طغت فيه المادة على أنفس وأفئدة وأخلاقيات الكثيرين ؛ يبشرنا السيد جركين بأن الدنيا لم تزل بخير وأن المبدعين من أهل المنطقة هم في أذهان أبنائها ، المغتربين منهم على وجه الخصوص .

 لفتة كريمة سيظلُّ يذكرها الفنانون مندفعين إلى مزيد من العطاء والإبداع ، فهلا تلتها لفتات أخرى لأناس طيبين أمثال جركين  ؟؟.

رجاء

خامات ثقافية وفنية كثيرة في بلدنا بحاجة إلى تنمية ومبدعون حقيقيون يتواجدون في عفرين وريفها ، أولئك النخبة بحاجة إلى تآلفكم وتعاضدكم أيها المغتربون، أَوَ يدري أحدكم ، بأن أكثر أولئكَ المثقفون والفنانون ، إنما  يعيشون في ضنكِ عيش ٍ ومعظمهم لا يجد ثمناً لدواء يُسَكِّنُ من أوجاعه ، ولأن طهارة أنفسهم وصفاء أرواحهم وعزةٍ وإباءٍ وكرامة يستظلون في فيئها ؛  تأبى السؤال وطلب المعونة ، أو ليس حرياً بكم  تقديم العون لهم ، إما بإرسال الأدوية لهم أو بتمكينهم من شراءها بأنفسهم ، علماً بأن أرقام هواتفهم مسجلة في موقع تيريج عفرين ؟؟؟.

وإليكم بعض اللقطات :

    

تيريج عفرين / صلاح الدين عيسى 22 / 8 / 2008

جميع الحقوق محفوظة لموقع تيريج عفرين 2019